قصص شواذ – نكت صاحبي في طيزه

انا احمد شاب وسيم من حوالي 15 سنة كنت في ثانوي , انا مؤدب وهادي جدا وفي واحد صاحبي كان اصيع مني بكتير , مرة كنت في البيت عنده لقيته فاتحلي بالبوكسر بس , ودخلت لقيته بيقولي كنت بضرب عشرة وبيضحك , قولتله طيب البس بقى , قالي بص هدخل اضرب عشرة واجيلك , ودخل اوضته ,

احنا كنا اصحاب اوي ودة عادي بيننا فقعدت اتفرج على التليفزيون , لقيته اتأخر قولت هو نام ولا ايه , خبطت على الأوضة مردش , قولت يمكن نام , فتحت الباب لقيته ماسك زبه ورافع رجليه وبيبعبص نفسه ومش حاسس بوجودي , قولتله ( ولا ) لقيته اتخض وطلع صباعه من طيزه وقالي في ايه , قولتله انا خبطت على قكرة كتير انت مرديتش ولا حسيت وانا بدخل , بس ايه اللي بتعمله دة , قالي ملكش فيه , قولتله هي حلوة يعني الحركة دي قالي اه ولو بخيارة كمان احسن , قولتله طيب كمل , قالي لحظة وراح جاب خيارة , ونام بردو رافع رجليه ودخلها في طيزه , وهو بيدعك زبه , زبي وقف , قالي بقولك ايه ما تنيكيني انت , كنا صغيرين وبنتكلم ببراءة طلعت زبي , قالي كدة هيعورني وقام مدخل زبي في بوكه وجايب كريم حاطه على طيزه ونام على ضهره ورفع رجليه وانا قعدت ابعبص في طيزه واستكشفها والعب في زبه وبعدين دخلت زبي في طيزه دخل بصعوبة ب كنا مبسوطين جدا و دخلته وطلعته كذا مرة لحد ما جبتهم جوا طيزه ,

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.